الأخبار

تحت رعاية مساعدة العميد د. رحمة الاحمرى قامت وحدة التوجيه والإرشاد بالكلية بالتعاون مع قسم الدراسات الإسلامية، يوم الاثنين بتاريخ 1440/2/27، ندوة بعنوان  الإتيكيت في الإسلام) واشتملت الندوة على عدة محاور: تناولت د. إيمان عبدالله هادي. الحديث عن : مفهوم الإتيكيت في الإسلام. الإتيكيت في التعامل مع الآخرين. الإتيكيت في التعامل بين الزوجين. الإتيكيت في التعامل مع الأقارب. --------------------------------------- وتناولت د. أسماء عبادة الحديث عن نظافة الظاهر، وتحدثت عن المحاور التالية: الاسلام دين الطهارة يجمع المسلم بين طهارة الباطن بالتوبة والاستغفار وطهارة الظاهر بالوضوء والغسل. الأحاديث النبوية تحث على التجمل وترفع شأن الطهارة. الطهور شطر الإيمان. ---------------------------------------- وتناولت د. أميمة فتح الرحمن الحديث عن نظافة الباطن، وتحدثت عن المحاور التالية : تعريف النظافة والطهارة. أيهما أهم طهارة الظاهر ام الباطن. هل يتدنس القلب فيحتاج إلى تطهير. أمراض القلوب. ---------------------------------------- وقد حضر الندوة عدد جيد من الطالبات، وفق الله الجميع وكتب لهن الأجر وجعل ماقدمن خالصا لوجهه الكريم.
قاامت وحدة البحث العلمي بمتابعة نشاطها في مجال تقديم الدورات التدريبية ومجال خدمة المجتمع ، تم تقديم دورتين تدريبيتين للطالبات ، الأولى عن المكتبة الرقمية السعودية ، قواعد المعلومات العربية ، قدمت الدورة أ. صباح صالح مشرفة التعليم الالكتروني والمحاضر بقسم اللغة العربية ، وقد لاقت الدورة اهتماما وحضوراً متميزاً للطالبات بلغ حوالي خمسين طالبة وعدد من أعضاء هيئة التدريس ، كما تم تقديم دورة أخرى باللغة الانجليزية عن تقديم العروض العلمية تقديم د. منى مصطفى الاستاذ المساعد بقسم اللغة الانجليزىة و حضرها ما يزيد عن ثمان وثلاثين طالبة . أما في مجال التعاون مع المجتمع فقد شاركت وحدة البحث العلمي ممثلة في د. سوزان إبراهيم حواس و د. غادة عبد الله السيد في تحكيم أبحاث طالبات التعليم العام بمحافظة محايل ، حيث تم تشكيل لجنة تحكيم لمناقشة عدد من الأبحاث وتقييمها للمشاركة في المؤتمر العلمي الثاني عشر بقيادة الطلبة. https://l.facebook.com/l.php?u=https%3A%2F%2Ftwitter.com%2Fmohayel_edu%2Fstatus%2F1059730678508670976%3Fs%3D12%26fbclid%3DIwAR0xSM72z9jE2_JAu58LlKqZROumlzRko-aDdhvfVl-lAKmaww91aNYp7EM&h=AT050MDK6MbPdvOylCUOQ9DIU9ws5mNrulVMipZCIUADva2dtrNEts_y79dpmkr7mLwTcF6QkSsvYbkS_JesN_cb-K6MJPyyDHxR5knA9si3Z0fzKB34FCSuJA
أقامت وحدة البحث العلمي بالتعاون مع وحدة التعليم الالكتروني دورة تدريبية لأعضاء هيئة التدريس يوم الأحد الموافق 19 / 2 / 1440 هـ بعنوان : مهارات البحث الفعّال عبر الشبكة العنكبوتية العالمية قدمت الدورة : أ. صباح صالح مشرفة وحدة التعليم الالكتروني ، والمحاضر بقسم اللغة العربية محاور الدورة: • محركات البحث /جوجل نموذجا. • أنواع البحث: البحث البسيط والبحث المتقدم. • الأمور التي يجب اتخاذها بعين الاعتبار قبل البدء في البحث. • البحث عن طريق "الباحث العلمي" من جوجل. • البحث في "جوجل كتب". • ترجمة النص "جوجل ترجمة " • حفظ الملفات وتخزينها على "جوجل درايف وجوجل كتب والباحث العلمي .
برعاية كريمة من سعادة مساعدة عميد كلية العلوم والآداب بتهامة شطر الطالبات، أقام مركز الموهبة والإبداع بالكلية - بالتعاون مع قسم اللغة العربية -محاضرة مهمة للطالبات بعنوان: الأخطاء الشائعة في التصحيح اللغوي، وذلك يوم الثلاثاء 21/2 /1440 الموافق 30 /10 /2018 م في تمام الساعة 9:40صباحاَ، في مسرح الكلية، من إعداد وتقديم الأستاذة / صباح صالح النتشة – المحاضر في الأدب والنقد في قسم اللغة العربية بالكلية-، والتي كانت مبدعة كعادتها في عرض أكثر من رائع لموضوع مهم للجميع. وقد اشتملت المحاضرة على المحاور الرئيسة التالية:  تعريف التصحيح اللغوي؟  أهمية التصحيح اللغوي.  أهم الأخطاء الشائعة في التصحيح اللغوي: o الأخطاء الإملائية التي تنجم عن غلبة العادة في نطق حرف بدلا عن حرف أو إضافة حرف لا تنبغي إضافته. o عدم القدرة على التمييز بين الهاء والتاء المربوطة وبين التاء المربوطة والتاء المفتوحة. o عدم التمييز بين همزة الوصل وهمزة القطع. o عدم التمييز بين واو الجماعة وبين الواو الأصلية. o إضافة الياء إلى ضمير المخاطبة المؤنثة ,وإلى تاء التأنيث الدالة على المخاطبة. o فصل الحروف عن الكلمات ,ووصل ما لا يجب وصله. o استخدام العامي عوضا عن الفصيح في الكتابة. o كلمة: غير وإضافة التعريف.  أهم الكتب التي تعنى بالتصحيح اللغوي مع الروابط الخاصة بالتحميل. وقد أقبلت الطالبات على حضور المحاضرة؛ لأهميتها ، فكان الحضور رائعاَ يزيد عن ستين طالبة، واللائي أعربن عن مدى استفادتهن ورغبتهن في المزيد من الدورات التدريبية. منسقة مركز الموهبة والإبداع/ د. نجوى نصر عزام
  بالتعاون مع وكالة عمادة شؤون الطلاب لشؤون الطالبات قام نادي مرافئ مع وحدة الإرشاد الأكاديمي بريادة أستاذة أريام، يوم الثلاثاء 21_2 بمسرح الكلية بتفعيل : (اليوم العالمي لمرض السكري) ، وقد ألقت المحاضرة دكتورة/ سعدى عبد الكريم تحدثت فيها عن دور العائلة تجاه مريض السكر من خلال عدة نقاط أهمها: * الجانب الصحي والغذائي * الجانب النفسي والاجتماعي. * الجانب التثقيفي والتوعوي. وقد تم توزيع مطويات تعرف بمعدلات السكر في الدم ومدلولاتها ، وأخرى بها الوجبات الخفيفة المناسبة لمرضى السكري، وماهية داء السكري والعناية بالقدمين . وقد حضر الفعالية 60 طالبة . وقد تم تفعيل ثاني يوم من البرنامج في مستشفى محايل العام اليوم الأربعاء 22_2 ، وذلك بالشراكة المجتمعية مع المدرسة السادسة الابتدائية بقيادة كل من : أ. فاطمة محمد عائض( رائدة الشراكة المجتمعية) ، و أ. زهراء إبراهيم فتحي(المرشدة الصحية)، حيث استقبلنا قسم التغذية العلاجية بإشراف أ. فاطمة عبد العزيز عسيري حيث رحبت بالجميع ، ثم قدمت الممرضة/ صالحة أحمد على عسيري محاضرة بعنوان  الغذاء الصحي لمريض السكري) ، تحدثت فيها عن نقاط أهمها: * مصادر الغذاء الصحي. *أهمية الرياضة لمريض السكري. * كيفية التعامل مع الحالات الطارئة( حالة انخفاض السكر، وحالة ارتفاع السكر). وقام المستقبلين بتوزيع برشورات مفيدة عن الموضوع، بعد ذلك تم التوجه لزيارة المرضى بقسم الأطفال وتوزيع الهدايا والورد على النزلاء وكان هذا له مردود إيجابي على المرضى والطالبات على حد سواء . رائدة النشاط / د. جيهان السجيني رئيس النشاط/ صالحة عسيري .
برعاية كريمة من سعادة مساعدة عميد كلية العلوم والآداب بتهامة شطر الطالبات أقام مركز الموهبة والإبداع - بالتعاون مع قسم اللغة العربية ووحدة الإرشاد الأكاديمي دورة تدريبية للطالبات بعنوان: الاحترافية في كتابة السيرة الذاتية، وذلك في يوم الثلاثاء 21/2 /1440 الموافق 30 /10 /2018 م في تمام الساعة التاسعة صباحاَ، في قاعة 304 بمبنى أ، من إعداد وتقديم الدكتورة / هنادي أحمد فتح الرحمن – الأستاذ صول اللغة في قسم اللغة العربية -، والتي أبدعت في عرض موضوع مهم لجميع الطالبات اللائي حضرن بكثافة (خمس وستون طالبة) وتفاعلن بإيجابية، وأعربن عن استفادتهن. وقد استعانت بعرض بوربوينت وبعض المطويات والمجسمات والثيمات التي تغطي محاور الدورة، وقدمت في نهاية الدورة نموذجا فارغاَ لكتابة السيرة ذاتية ، وتم توزيعه على الطالبات ، وطلبت د./ هنادي منهن تطبيق ما تعلمنه من الدورة في كتابة السيرة الخاصة بكل منهن، باحترافية. وكانت أهم المحاور التي اشتملت عليها الدورة:  تعريف السيرة الذاتية.  أهمية السيرة الذاتية.  عناصر السيرة الذاتية الاحترافية.  الصورة في السيرة الذاتية.  المهارات كتابة السيرة الذاتية.  نصائح ذهبية عند كتابة السيرة الذاتية.  الأخطاء الشائعة عند كتابة السيرة الذاتية، وكيف يمكن تفاديها.  عوامل نجاح السيرة الذاتية. جزى الله خيرا كل من تعاون وقدم جهدا مخلصاَ يحقق الخير والتقدم لبناتنا وكليتنا وبلادنا. منسقة مركز الموهبة والإبداع/ د. نجوى نصر عزام
أمير عسير يتسلم سجل اللقاء العلمي الرابع لكرسي الملك خالد المصدر:  جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي   استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير في مكتبه بالإمارة صباح اليوم الأربعاء الـ 15 من شهر صفر، معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، يرافقه المشرف على كرسي الملك خالد للبحث العلمي بالجامعة الدكتور أحمد بن يحيى آل فائع. وفي بداية اللقاء رحب سمو أمير منطقة عسير بالجميع، كما اطلع سموه على سجل اللقاء العلمي الرابع من تاريخ الملك خالد بن عبدالعزيز، الذي نظمه  كرسي الملك خالد  للبحث العلمي بالجامعة، تحت عنوان "الجوانب الاجتماعية في المملكة العربية السعودية في عهد الملك خالد بن عبداالعزيز آل سعود - رحمه الله -"، وذلك خلال الفترة  من 4 إلى 5 ربيع الأول 1439هـ، وشارك فيه  العديد من الباحثين عبر عدة محاور وموضوعات في مقدمتها: أثر المؤسسات الأمنية على المجتمع  في عهد الملك خالد، والتنمية الصناعية، والمواقف الإنسانية، وجهود المملكة العربية السعودية  الإغاثية والتنموية في جنوب شرق آسيا، إضافة إلى التنمية الاجتماعية بمنطقة عسير  في عهد الملك خالد بن عبدالعزيز رحمه الله. وفي نهاية اللقاء أشاد سمو أمير منطقة عسير بما تضمنه التقرير من بحوث علمية تعود بالنفع والفائدة على المجتمع، وتوثق الجانب الاجتماعي لمرحلة تاريخية من مراحل المملكة، داعيًا بالمزيد من التقدم والنجاح للجميع.
الوسوم :
أمير عسير يتسلم سجل اللقاء العلمي الرابع لكرسي الملك خالد المصدر:  جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي   استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير في مكتبه بالإمارة صباح اليوم الأربعاء الـ 15 من شهر صفر، معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، يرافقه المشرف على كرسي الملك خالد للبحث العلمي بالجامعة الدكتور أحمد بن يحيى آل فائع. وفي بداية اللقاء رحب سمو أمير منطقة عسير بالجميع، كما اطلع سموه على سجل اللقاء العلمي الرابع من تاريخ الملك خالد بن عبدالعزيز، الذي نظمه  كرسي الملك خالد  للبحث العلمي بالجامعة، تحت عنوان "الجوانب الاجتماعية في المملكة العربية السعودية في عهد الملك خالد بن عبداالعزيز آل سعود - رحمه الله -"، وذلك خلال الفترة  من 4 إلى 5 ربيع الأول 1439هـ، وشارك فيه  العديد من الباحثين عبر عدة محاور وموضوعات في مقدمتها: أثر المؤسسات الأمنية على المجتمع  في عهد الملك خالد، والتنمية الصناعية، والمواقف الإنسانية، وجهود المملكة العربية السعودية  الإغاثية والتنموية في جنوب شرق آسيا، إضافة إلى التنمية الاجتماعية بمنطقة عسير  في عهد الملك خالد بن عبدالعزيز رحمه الله. وفي نهاية اللقاء أشاد سمو أمير منطقة عسير بما تضمنه التقرير من بحوث علمية تعود بالنفع والفائدة على المجتمع، وتوثق الجانب الاجتماعي لمرحلة تاريخية من مراحل المملكة، داعيًا بالمزيد من التقدم والنجاح للجميع.
أمير عسير يتسلم سجل اللقاء العلمي الرابع لكرسي الملك خالد المصدر:  جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي   استقبل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير في مكتبه بالإمارة صباح اليوم الأربعاء الـ 15 من شهر صفر، معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، يرافقه المشرف على كرسي الملك خالد للبحث العلمي بالجامعة الدكتور أحمد بن يحيى آل فائع. وفي بداية اللقاء رحب سمو أمير منطقة عسير بالجميع، كما اطلع سموه على سجل اللقاء العلمي الرابع من تاريخ الملك خالد بن عبدالعزيز، الذي نظمه  كرسي الملك خالد  للبحث العلمي بالجامعة، تحت عنوان "الجوانب الاجتماعية في المملكة العربية السعودية في عهد الملك خالد بن عبداالعزيز آل سعود - رحمه الله -"، وذلك خلال الفترة  من 4 إلى 5 ربيع الأول 1439هـ، وشارك فيه  العديد من الباحثين عبر عدة محاور وموضوعات في مقدمتها: أثر المؤسسات الأمنية على المجتمع  في عهد الملك خالد، والتنمية الصناعية، والمواقف الإنسانية، وجهود المملكة العربية السعودية  الإغاثية والتنموية في جنوب شرق آسيا، إضافة إلى التنمية الاجتماعية بمنطقة عسير  في عهد الملك خالد بن عبدالعزيز رحمه الله. وفي نهاية اللقاء أشاد سمو أمير منطقة عسير بما تضمنه التقرير من بحوث علمية تعود بالنفع والفائدة على المجتمع، وتوثق الجانب الاجتماعي لمرحلة تاريخية من مراحل المملكة، داعيًا بالمزيد من التقدم والنجاح للجميع.
رغبة في تحقيق واحداَ من الأهداف التي من أجلها أنشيء مركز الموهبة والإبداع، وهو تقديم البرامج العلمية المتخصصة التي تتفق مع ميول واتجاهات الموهوبات، من خلال تقديم الدورات التدريبية وورش العمل، التي تصقل وتدعم وتنمي قدرات ومواهب الطالبات، أقام مركز الموهبة والإبداع - بالتعاون مع قسم اللغة العربية-، في كلية العلوم والآداب بتهامة (شطر الطالبات)، وبرعاية كريمة من سعادة الدكتورة / رحمة أحمد الأحمري- مساعدة عميد الكلية، دورة تدريبية للطالبات، بعنوان: فن التلخيص العلمي، أعدتها وقدمتها الدكتورة/ كوثر سعيد التوم – الأستاذ المساعد في النحو والصرف في قسم اللغة العربية؛ وذلك يوم الأربعاء 15/2/1440هـ الموافق 24/10/2018م، الساعة العاشرة (10) صباحاَ، في قاعة 308 في مبنى أ ، وقد حضر عدد كبير من الطالبات (نحو خمسون طالبة)، واللائي أعربن عن استفادتهن من الدورة وتمنين إقامة المزيد من الدورات. وقد أقيمت الدورة رغبة في أن تحقق الطالبة الأهداف التالية: 1) تٌعرٍف التلخيص. 2) توضح الهدف من عملية التلخيص. 3) تتعرف على أهمية التلخيص. 4) تستنتج خصائص التلخيص الجيد. 5) تكتسب مهارات التلخيص. 6) تحدد مبادئ التلخيص. 7) تحدد الأسس الفنية الواجب مراعاتها عند كتابة التلخيص.  تذكٌر خطوات عملية التلخيص. 9) تطبق ما تعلمته في إعداد تلخيص علمي جيد لموضوع ما. 10) تعدد طرق تقييم التلخيص. منسقة مركز الموهبة والإبداع / د. نجوى نصر عزام
تُعد أول جامعة سعودية اتفاقية تعاون بين الجامعة وشركة علم لتقديم برامج إعداد المحامين المصدر:  جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي   وقعت جامعة الملك خالد ممثلة في عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر اتفاقية تعاون مع شركة علم للمشاركة في تقديم برنامج إعداد المحامين والمحاميات المؤهل للحصول على رخصة المحاماة التابع لمركز التدريب العدلي.  وقد مثل الجامعة في توقيع الاتفاقية وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور  مرزن بن عوضة الشهراني، ومثل شركة علم نائب الرئيس التنفيذي لقطاع  الأعمال الدكتور ناصر المشاري، وذلك بحضور عميد عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر الدكتور عمر علوان عقيل.  وأوضح  وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور مرزن بن عوضة الشهراني أن الاتفاقية تهدف إلى تنفيذ برامج تدريبية وورش عمل متخصصة في المجال العدلي والمحاماة، يقدمها خبراء من المركز والجامعة، مقدمًا شكره لمعالي مدير الجامعة على دعمه ومتابعته المستمرة لمثل هذه الشراكات والاتفاقيات التي تجسد قيمة الجامعة ودورها المهم ومشاركتها للمؤسسات والجهات الوطنية الأخرى في تحقيق أهداف التنمية. الشهراني : هذه الشراكات والاتفاقيات تجسد قيمة الجامعة ودورها المهم ومشاركتها للمؤسسات والجهات الوطنية الأخرى في تحقيق أهداف التنمية من جانبه قال عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر الدكتور عمر علوان عقيل: "إن أهم ما يميز اتفاقية التعاون بين الجامعة ممثلة في عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر وشركة علم وهي الشريك الاستراتيجي لمركز التدريب العدلي هو التعاون في تقديم برنامج إعداد المحامين والمحاميات المؤهل للحصول على رخصة المحاماة المرخص من وزارة العدل، وهو ما يعد فرصة جيدة لأبناء المجتمع من خريجي التخصصات (الشريعة، القانون، الأنظمة ، الحقوق) للانخراط في هذا البرنامج النوعي الذي تشرف عليه وزارة العدل ممثلة في مركز التدريب العدلي وتصدر رخصة المحاماة منها حيث إن البرنامج أعد بطريقة مهنية عالية وسيقوم على تنفيذه أعضاء هيئة التدريس من الجامعة بالإضافة إلى مستشارين من مركز التدريب العدلي". وأضاف الدكتور عقيل أن البرنامج يشمل ميزة إضافية أخرى، وهي احتواؤه على جانب تطبيقي عملي في المحاكم، والتمكين من التدريب أيضا في مكاتب المحاماة، وهو بهذا الشكل يجمع بين النظرية والتطبيق مما يجعله برنامجا متميزا.    
الوسوم :
تُعد أول جامعة سعودية اتفاقية تعاون بين الجامعة وشركة علم لتقديم برامج إعداد المحامين المصدر:  جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي   وقعت جامعة الملك خالد ممثلة في عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر اتفاقية تعاون مع شركة علم للمشاركة في تقديم برنامج إعداد المحامين والمحاميات المؤهل للحصول على رخصة المحاماة التابع لمركز التدريب العدلي.  وقد مثل الجامعة في توقيع الاتفاقية وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور  مرزن بن عوضة الشهراني، ومثل شركة علم نائب الرئيس التنفيذي لقطاع  الأعمال الدكتور ناصر المشاري، وذلك بحضور عميد عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر الدكتور عمر علوان عقيل.  وأوضح  وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور مرزن بن عوضة الشهراني أن الاتفاقية تهدف إلى تنفيذ برامج تدريبية وورش عمل متخصصة في المجال العدلي والمحاماة، يقدمها خبراء من المركز والجامعة، مقدمًا شكره لمعالي مدير الجامعة على دعمه ومتابعته المستمرة لمثل هذه الشراكات والاتفاقيات التي تجسد قيمة الجامعة ودورها المهم ومشاركتها للمؤسسات والجهات الوطنية الأخرى في تحقيق أهداف التنمية. الشهراني : هذه الشراكات والاتفاقيات تجسد قيمة الجامعة ودورها المهم ومشاركتها للمؤسسات والجهات الوطنية الأخرى في تحقيق أهداف التنمية من جانبه قال عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر الدكتور عمر علوان عقيل: "إن أهم ما يميز اتفاقية التعاون بين الجامعة ممثلة في عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر وشركة علم وهي الشريك الاستراتيجي لمركز التدريب العدلي هو التعاون في تقديم برنامج إعداد المحامين والمحاميات المؤهل للحصول على رخصة المحاماة المرخص من وزارة العدل، وهو ما يعد فرصة جيدة لأبناء المجتمع من خريجي التخصصات (الشريعة، القانون، الأنظمة ، الحقوق) للانخراط في هذا البرنامج النوعي الذي تشرف عليه وزارة العدل ممثلة في مركز التدريب العدلي وتصدر رخصة المحاماة منها حيث إن البرنامج أعد بطريقة مهنية عالية وسيقوم على تنفيذه أعضاء هيئة التدريس من الجامعة بالإضافة إلى مستشارين من مركز التدريب العدلي". وأضاف الدكتور عقيل أن البرنامج يشمل ميزة إضافية أخرى، وهي احتواؤه على جانب تطبيقي عملي في المحاكم، والتمكين من التدريب أيضا في مكاتب المحاماة، وهو بهذا الشكل يجمع بين النظرية والتطبيق مما يجعله برنامجا متميزا.    
استكمالا لعدد من الإجراءات الإلكترونية مدير الجامعة يدشن منظومة الخدمات الإلكترونية لعمادة الدراسات العليا المصدر:  جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي   أشاد معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي بما تحقق للجامعة من تطور وإنجازات في مجالات متعددة منها مجال الدراسات العليا الذي شهد خلال العامين الماضيين توسعًا في البرامج وتطورًا في البنيتين الإدارية والإلكترونية. جاء ذلك في حديث معاليه أثناء تدشين منظومة الخدمات الإلكترونية لعمادة الدراسات العليا في مكتبه بمقر الجامعة الرئيس (قريقر)، ظهر أمس الاثنين الـ 13 من شهر صفر، بحضور وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي وعميد ووكيلي عمادة الدراسات العليا وعدد من منسوبي العمادة. السلمي : مجال الدراسات العليا شهد خلال العامين الماضيين توسعًا في البرامج وتطورًا في البنيتين الإدارية والإلكترونية وقبل بداية التدشين سلّم معالي مدير الجامعة وثيقة التخرج من مرحلة الماجستير (تخصص الإدارة والإشراف التربوي – كلية التربية) لوالد الطالب ياسر بن عايض بن نملان الذي توفي رحمه الله قبل انتهاء إجراءات منحه الدرجة وتسلُّم الوثيقة.   وأكد السلمي أهمية أتمتة الإجراءات، والعمل على إنشاء نظام إلكتروني فعال، وما يوفره ذلك من وقت وجهد كبيرين، لافتًا إلى أن عمادة الدراسات العليا بهذه الخطوة الإيجابية تعد نموذجًا جيدًا في الجامعة، ومعربًا عن أمله في استكمال جميع الجهات الأكاديمية والإدارية في الجامعة أتمتة تعاملاتها وإجراءاتها على النحو الذي يحقق الجودة في العمل والدقة في الأداء. وفي ذات السياق أشاد وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري بالخطوة، مشيرًا إلى أن جدوى هذه المنظومة الإلكترونية لا تتوقف عند تسهيل الإجراءات وتسريعها وتحديد المسؤوليات فحسب، وإنما تتجاوز ذلك إلى "حفظ الإنتاج العلمي ممثلا في الرسائل العلمية بآلية منظمة". من جانبه أوضح عميد الدراسات العليا بالجامعة الدكتور أحمد بن يحيى آل فائع أن الخدمات الإلكترونية التي دشنها معالي المدير تهدف إلى تطوير الإرشاد العلمي والإشراف على الرسائل العلمية لطلاب وطالبات الماجستير والدكتوراه، وتحويل إجراءات الإرشاد والإشراف من بداية إسناد الإرشاد للأستاذ إلى ما بعد مناقشة الرسالة واعتمادها بصورتها النهائية ومنح الدرجة إلى إجراءات إلكترونية، مشيرًا إلى أن هذه الخطوة ستعزز مستوى تواصل الطالب مع مرشده ومشرفه العلمي، كما سيسهم ذلك في ضبط العمل في هذا المجال، إضافة إلى اختصار كثير من الوقت والجهد، والحد من التعاملات الورقية، بما يتوافق مع التطور التقني الذي تنتهجه جامعة الملك خالد، كما أشاد آل فائع بما تلقاه العمادة من اهتمام ومتابعة كبيرة من معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، ومن سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري، مؤكدًا أن الاهتمام والدعم الذي حظيت به العمادة مكّنها من التوسع في البرامج بالتنسيق مع الكليات بالإضافة إلى تنفيذ عدد من الإجراءات والأعمال التطويرية. ولفت وكيل العمادة للشؤون الفنية الدكتور أحمد بن محمد الغامدي إلى أن المنظومة الإلكترونية التي تم تدشينها تأتي استكمالا لعدد من الإجراءات الإلكترونية التي تم تدشينها سابقا وتتمثل في الاعتذار والتأجيل والانسحاب وعدد من الحركات الأكاديمية، مشيرًا إلى أن هذه المنظومة مرت بمراحل متعددة، وتم التنسيق مع الكليات فيها وتزويدها بأدلة تنفيذ العمليات الإلكترونية، مؤكدًا أن المنظومة الإلكترونية تنسجم مع اللائحة الموحدة للدراسات العليا في الجامعات وقواعدها التنفيذية بجامعة الملك خالد. استكمالا لعدد من الإجراءات الإلكترونية مدير الجامعة يدشن منظومة الخدمات الإلكترونية لعمادة الدراسات العليا المصدر:  جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي   أشاد معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي بما تحقق للجامعة من تطور وإنجازات في مجالات متعددة منها مجال الدراسات العليا الذي شهد خلال العامين الماضيين توسعًا في البرامج وتطورًا في البنيتين الإدارية والإلكترونية. جاء ذلك في حديث معاليه أثناء تدشين منظومة الخدمات الإلكترونية لعمادة الدراسات العليا في مكتبه بمقر الجامعة الرئيس (قريقر)، ظهر أمس الاثنين الـ 13 من شهر صفر، بحضور وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي وعميد ووكيلي عمادة الدراسات العليا وعدد من منسوبي العمادة. السلمي : مجال الدراسات العليا شهد خلال العامين الماضيين توسعًا في البرامج وتطورًا في البنيتين الإدارية والإلكترونية وقبل بداية التدشين سلّم معالي مدير الجامعة وثيقة التخرج من مرحلة الماجستير (تخصص الإدارة والإشراف التربوي – كلية التربية) لوالد الطالب ياسر بن عايض بن نملان الذي توفي رحمه الله قبل انتهاء إجراءات منحه الدرجة وتسلُّم الوثيقة.   وأكد السلمي أهمية أتمتة الإجراءات، والعمل على إنشاء نظام إلكتروني فعال، وما يوفره ذلك من وقت وجهد كبيرين، لافتًا إلى أن عمادة الدراسات العليا بهذه الخطوة الإيجابية تعد نموذجًا جيدًا في الجامعة، ومعربًا عن أمله في استكمال جميع الجهات الأكاديمية والإدارية في الجامعة أتمتة تعاملاتها وإجراءاتها على النحو الذي يحقق الجودة في العمل والدقة في الأداء. وفي ذات السياق أشاد وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري بالخطوة، مشيرًا إلى أن جدوى هذه المنظومة الإلكترونية لا تتوقف عند تسهيل الإجراءات وتسريعها وتحديد المسؤوليات فحسب، وإنما تتجاوز ذلك إلى "حفظ الإنتاج العلمي ممثلا في الرسائل العلمية بآلية منظمة". من جانبه أوضح عميد الدراسات العليا بالجامعة الدكتور أحمد بن يحيى آل فائع أن الخدمات الإلكترونية التي دشنها معالي المدير تهدف إلى تطوير الإرشاد العلمي والإشراف على الرسائل العلمية لطلاب وطالبات الماجستير والدكتوراه، وتحويل إجراءات الإرشاد والإشراف من بداية إسناد الإرشاد للأستاذ إلى ما بعد مناقشة الرسالة واعتمادها بصورتها النهائية ومنح الدرجة إلى إجراءات إلكترونية، مشيرًا إلى أن هذه الخطوة ستعزز مستوى تواصل الطالب مع مرشده ومشرفه العلمي، كما سيسهم ذلك في ضبط العمل في هذا المجال، إضافة إلى اختصار كثير من الوقت والجهد، والحد من التعاملات الورقية، بما يتوافق مع التطور التقني الذي تنتهجه جامعة الملك خالد، كما أشاد آل فائع بما تلقاه العمادة من اهتمام ومتابعة كبيرة من معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، ومن سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري، مؤكدًا أن الاهتمام والدعم الذي حظيت به العمادة مكّنها من التوسع في البرامج بالتنسيق مع الكليات بالإضافة إلى تنفيذ عدد من الإجراءات والأعمال التطويرية. ولفت وكيل العمادة للشؤون الفنية الدكتور أحمد بن محمد الغامدي إلى أن المنظومة الإلكترونية التي تم تدشينها تأتي استكمالا لعدد من الإجراءات الإلكترونية التي تم تدشينها سابقا وتتمثل في الاعتذار والتأجيل والانسحاب وعدد من الحركات الأكاديمية، مشيرًا إلى أن هذه المنظومة مرت بمراحل متعددة، وتم التنسيق مع الكليات فيها وتزويدها بأدلة تنفيذ العمليات الإلكترونية، مؤكدًا أن المنظومة الإلكترونية تنسجم مع اللائحة الموحدة للدراسات العليا في الجامعات وقواعدها التنفيذية بجامعة الملك خالد.
الوسوم :
استكمالا لعدد من الإجراءات الإلكترونية مدير الجامعة يدشن منظومة الخدمات الإلكترونية لعمادة الدراسات العليا المصدر:  جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي   أشاد معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي بما تحقق للجامعة من تطور وإنجازات في مجالات متعددة منها مجال الدراسات العليا الذي شهد خلال العامين الماضيين توسعًا في البرامج وتطورًا في البنيتين الإدارية والإلكترونية. جاء ذلك في حديث معاليه أثناء تدشين منظومة الخدمات الإلكترونية لعمادة الدراسات العليا في مكتبه بمقر الجامعة الرئيس (قريقر)، ظهر أمس الاثنين الـ 13 من شهر صفر، بحضور وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي وعميد ووكيلي عمادة الدراسات العليا وعدد من منسوبي العمادة. السلمي : مجال الدراسات العليا شهد خلال العامين الماضيين توسعًا في البرامج وتطورًا في البنيتين الإدارية والإلكترونية وقبل بداية التدشين سلّم معالي مدير الجامعة وثيقة التخرج من مرحلة الماجستير (تخصص الإدارة والإشراف التربوي – كلية التربية) لوالد الطالب ياسر بن عايض بن نملان الذي توفي رحمه الله قبل انتهاء إجراءات منحه الدرجة وتسلُّم الوثيقة.   وأكد السلمي أهمية أتمتة الإجراءات، والعمل على إنشاء نظام إلكتروني فعال، وما يوفره ذلك من وقت وجهد كبيرين، لافتًا إلى أن عمادة الدراسات العليا بهذه الخطوة الإيجابية تعد نموذجًا جيدًا في الجامعة، ومعربًا عن أمله في استكمال جميع الجهات الأكاديمية والإدارية في الجامعة أتمتة تعاملاتها وإجراءاتها على النحو الذي يحقق الجودة في العمل والدقة في الأداء. وفي ذات السياق أشاد وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري بالخطوة، مشيرًا إلى أن جدوى هذه المنظومة الإلكترونية لا تتوقف عند تسهيل الإجراءات وتسريعها وتحديد المسؤوليات فحسب، وإنما تتجاوز ذلك إلى "حفظ الإنتاج العلمي ممثلا في الرسائل العلمية بآلية منظمة". من جانبه أوضح عميد الدراسات العليا بالجامعة الدكتور أحمد بن يحيى آل فائع أن الخدمات الإلكترونية التي دشنها معالي المدير تهدف إلى تطوير الإرشاد العلمي والإشراف على الرسائل العلمية لطلاب وطالبات الماجستير والدكتوراه، وتحويل إجراءات الإرشاد والإشراف من بداية إسناد الإرشاد للأستاذ إلى ما بعد مناقشة الرسالة واعتمادها بصورتها النهائية ومنح الدرجة إلى إجراءات إلكترونية، مشيرًا إلى أن هذه الخطوة ستعزز مستوى تواصل الطالب مع مرشده ومشرفه العلمي، كما سيسهم ذلك في ضبط العمل في هذا المجال، إضافة إلى اختصار كثير من الوقت والجهد، والحد من التعاملات الورقية، بما يتوافق مع التطور التقني الذي تنتهجه جامعة الملك خالد، كما أشاد آل فائع بما تلقاه العمادة من اهتمام ومتابعة كبيرة من معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، ومن سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري، مؤكدًا أن الاهتمام والدعم الذي حظيت به العمادة مكّنها من التوسع في البرامج بالتنسيق مع الكليات بالإضافة إلى تنفيذ عدد من الإجراءات والأعمال التطويرية. ولفت وكيل العمادة للشؤون الفنية الدكتور أحمد بن محمد الغامدي إلى أن المنظومة الإلكترونية التي تم تدشينها تأتي استكمالا لعدد من الإجراءات الإلكترونية التي تم تدشينها سابقا وتتمثل في الاعتذار والتأجيل والانسحاب وعدد من الحركات الأكاديمية، مشيرًا إلى أن هذه المنظومة مرت بمراحل متعددة، وتم التنسيق مع الكليات فيها وتزويدها بأدلة تنفيذ العمليات الإلكترونية، مؤكدًا أن المنظومة الإلكترونية تنسجم مع اللائحة الموحدة للدراسات العليا في الجامعات وقواعدها التنفيذية بجامعة الملك خالد. استكمالا لعدد من الإجراءات الإلكترونية مدير الجامعة يدشن منظومة الخدمات الإلكترونية لعمادة الدراسات العليا المصدر:  جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي   أشاد معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي بما تحقق للجامعة من تطور وإنجازات في مجالات متعددة منها مجال الدراسات العليا الذي شهد خلال العامين الماضيين توسعًا في البرامج وتطورًا في البنيتين الإدارية والإلكترونية. جاء ذلك في حديث معاليه أثناء تدشين منظومة الخدمات الإلكترونية لعمادة الدراسات العليا في مكتبه بمقر الجامعة الرئيس (قريقر)، ظهر أمس الاثنين الـ 13 من شهر صفر، بحضور وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي وعميد ووكيلي عمادة الدراسات العليا وعدد من منسوبي العمادة. السلمي : مجال الدراسات العليا شهد خلال العامين الماضيين توسعًا في البرامج وتطورًا في البنيتين الإدارية والإلكترونية وقبل بداية التدشين سلّم معالي مدير الجامعة وثيقة التخرج من مرحلة الماجستير (تخصص الإدارة والإشراف التربوي – كلية التربية) لوالد الطالب ياسر بن عايض بن نملان الذي توفي رحمه الله قبل انتهاء إجراءات منحه الدرجة وتسلُّم الوثيقة.   وأكد السلمي أهمية أتمتة الإجراءات، والعمل على إنشاء نظام إلكتروني فعال، وما يوفره ذلك من وقت وجهد كبيرين، لافتًا إلى أن عمادة الدراسات العليا بهذه الخطوة الإيجابية تعد نموذجًا جيدًا في الجامعة، ومعربًا عن أمله في استكمال جميع الجهات الأكاديمية والإدارية في الجامعة أتمتة تعاملاتها وإجراءاتها على النحو الذي يحقق الجودة في العمل والدقة في الأداء. وفي ذات السياق أشاد وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري بالخطوة، مشيرًا إلى أن جدوى هذه المنظومة الإلكترونية لا تتوقف عند تسهيل الإجراءات وتسريعها وتحديد المسؤوليات فحسب، وإنما تتجاوز ذلك إلى "حفظ الإنتاج العلمي ممثلا في الرسائل العلمية بآلية منظمة". من جانبه أوضح عميد الدراسات العليا بالجامعة الدكتور أحمد بن يحيى آل فائع أن الخدمات الإلكترونية التي دشنها معالي المدير تهدف إلى تطوير الإرشاد العلمي والإشراف على الرسائل العلمية لطلاب وطالبات الماجستير والدكتوراه، وتحويل إجراءات الإرشاد والإشراف من بداية إسناد الإرشاد للأستاذ إلى ما بعد مناقشة الرسالة واعتمادها بصورتها النهائية ومنح الدرجة إلى إجراءات إلكترونية، مشيرًا إلى أن هذه الخطوة ستعزز مستوى تواصل الطالب مع مرشده ومشرفه العلمي، كما سيسهم ذلك في ضبط العمل في هذا المجال، إضافة إلى اختصار كثير من الوقت والجهد، والحد من التعاملات الورقية، بما يتوافق مع التطور التقني الذي تنتهجه جامعة الملك خالد، كما أشاد آل فائع بما تلقاه العمادة من اهتمام ومتابعة كبيرة من معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، ومن سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري، مؤكدًا أن الاهتمام والدعم الذي حظيت به العمادة مكّنها من التوسع في البرامج بالتنسيق مع الكليات بالإضافة إلى تنفيذ عدد من الإجراءات والأعمال التطويرية. ولفت وكيل العمادة للشؤون الفنية الدكتور أحمد بن محمد الغامدي إلى أن المنظومة الإلكترونية التي تم تدشينها تأتي استكمالا لعدد من الإجراءات الإلكترونية التي تم تدشينها سابقا وتتمثل في الاعتذار والتأجيل والانسحاب وعدد من الحركات الأكاديمية، مشيرًا إلى أن هذه المنظومة مرت بمراحل متعددة، وتم التنسيق مع الكليات فيها وتزويدها بأدلة تنفيذ العمليات الإلكترونية، مؤكدًا أن المنظومة الإلكترونية تنسجم مع اللائحة الموحدة للدراسات العليا في الجامعات وقواعدها التنفيذية بجامعة الملك خالد.
استكمالا لعدد من الإجراءات الإلكترونية مدير الجامعة يدشن منظومة الخدمات الإلكترونية لعمادة الدراسات العليا المصدر:  جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي   أشاد معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي بما تحقق للجامعة من تطور وإنجازات في مجالات متعددة منها مجال الدراسات العليا الذي شهد خلال العامين الماضيين توسعًا في البرامج وتطورًا في البنيتين الإدارية والإلكترونية. جاء ذلك في حديث معاليه أثناء تدشين منظومة الخدمات الإلكترونية لعمادة الدراسات العليا في مكتبه بمقر الجامعة الرئيس (قريقر)، ظهر أمس الاثنين الـ 13 من شهر صفر، بحضور وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي وعميد ووكيلي عمادة الدراسات العليا وعدد من منسوبي العمادة. السلمي : مجال الدراسات العليا شهد خلال العامين الماضيين توسعًا في البرامج وتطورًا في البنيتين الإدارية والإلكترونية وقبل بداية التدشين سلّم معالي مدير الجامعة وثيقة التخرج من مرحلة الماجستير (تخصص الإدارة والإشراف التربوي – كلية التربية) لوالد الطالب ياسر بن عايض بن نملان الذي توفي رحمه الله قبل انتهاء إجراءات منحه الدرجة وتسلُّم الوثيقة.   وأكد السلمي أهمية أتمتة الإجراءات، والعمل على إنشاء نظام إلكتروني فعال، وما يوفره ذلك من وقت وجهد كبيرين، لافتًا إلى أن عمادة الدراسات العليا بهذه الخطوة الإيجابية تعد نموذجًا جيدًا في الجامعة، ومعربًا عن أمله في استكمال جميع الجهات الأكاديمية والإدارية في الجامعة أتمتة تعاملاتها وإجراءاتها على النحو الذي يحقق الجودة في العمل والدقة في الأداء. وفي ذات السياق أشاد وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري بالخطوة، مشيرًا إلى أن جدوى هذه المنظومة الإلكترونية لا تتوقف عند تسهيل الإجراءات وتسريعها وتحديد المسؤوليات فحسب، وإنما تتجاوز ذلك إلى "حفظ الإنتاج العلمي ممثلا في الرسائل العلمية بآلية منظمة". من جانبه أوضح عميد الدراسات العليا بالجامعة الدكتور أحمد بن يحيى آل فائع أن الخدمات الإلكترونية التي دشنها معالي المدير تهدف إلى تطوير الإرشاد العلمي والإشراف على الرسائل العلمية لطلاب وطالبات الماجستير والدكتوراه، وتحويل إجراءات الإرشاد والإشراف من بداية إسناد الإرشاد للأستاذ إلى ما بعد مناقشة الرسالة واعتمادها بصورتها النهائية ومنح الدرجة إلى إجراءات إلكترونية، مشيرًا إلى أن هذه الخطوة ستعزز مستوى تواصل الطالب مع مرشده ومشرفه العلمي، كما سيسهم ذلك في ضبط العمل في هذا المجال، إضافة إلى اختصار كثير من الوقت والجهد، والحد من التعاملات الورقية، بما يتوافق مع التطور التقني الذي تنتهجه جامعة الملك خالد، كما أشاد آل فائع بما تلقاه العمادة من اهتمام ومتابعة كبيرة من معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، ومن سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري، مؤكدًا أن الاهتمام والدعم الذي حظيت به العمادة مكّنها من التوسع في البرامج بالتنسيق مع الكليات بالإضافة إلى تنفيذ عدد من الإجراءات والأعمال التطويرية. ولفت وكيل العمادة للشؤون الفنية الدكتور أحمد بن محمد الغامدي إلى أن المنظومة الإلكترونية التي تم تدشينها تأتي استكمالا لعدد من الإجراءات الإلكترونية التي تم تدشينها سابقا وتتمثل في الاعتذار والتأجيل والانسحاب وعدد من الحركات الأكاديمية، مشيرًا إلى أن هذه المنظومة مرت بمراحل متعددة، وتم التنسيق مع الكليات فيها وتزويدها بأدلة تنفيذ العمليات الإلكترونية، مؤكدًا أن المنظومة الإلكترونية تنسجم مع اللائحة الموحدة للدراسات العليا في الجامعات وقواعدها التنفيذية بجامعة الملك خالد. استكمالا لعدد من الإجراءات الإلكترونية مدير الجامعة يدشن منظومة الخدمات الإلكترونية لعمادة الدراسات العليا المصدر:  جامعة الملك خالد - المركز الإعلامي   أشاد معالي مدير جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي بما تحقق للجامعة من تطور وإنجازات في مجالات متعددة منها مجال الدراسات العليا الذي شهد خلال العامين الماضيين توسعًا في البرامج وتطورًا في البنيتين الإدارية والإلكترونية. جاء ذلك في حديث معاليه أثناء تدشين منظومة الخدمات الإلكترونية لعمادة الدراسات العليا في مكتبه بمقر الجامعة الرئيس (قريقر)، ظهر أمس الاثنين الـ 13 من شهر صفر، بحضور وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي وعميد ووكيلي عمادة الدراسات العليا وعدد من منسوبي العمادة. السلمي : مجال الدراسات العليا شهد خلال العامين الماضيين توسعًا في البرامج وتطورًا في البنيتين الإدارية والإلكترونية وقبل بداية التدشين سلّم معالي مدير الجامعة وثيقة التخرج من مرحلة الماجستير (تخصص الإدارة والإشراف التربوي – كلية التربية) لوالد الطالب ياسر بن عايض بن نملان الذي توفي رحمه الله قبل انتهاء إجراءات منحه الدرجة وتسلُّم الوثيقة.   وأكد السلمي أهمية أتمتة الإجراءات، والعمل على إنشاء نظام إلكتروني فعال، وما يوفره ذلك من وقت وجهد كبيرين، لافتًا إلى أن عمادة الدراسات العليا بهذه الخطوة الإيجابية تعد نموذجًا جيدًا في الجامعة، ومعربًا عن أمله في استكمال جميع الجهات الأكاديمية والإدارية في الجامعة أتمتة تعاملاتها وإجراءاتها على النحو الذي يحقق الجودة في العمل والدقة في الأداء. وفي ذات السياق أشاد وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري بالخطوة، مشيرًا إلى أن جدوى هذه المنظومة الإلكترونية لا تتوقف عند تسهيل الإجراءات وتسريعها وتحديد المسؤوليات فحسب، وإنما تتجاوز ذلك إلى "حفظ الإنتاج العلمي ممثلا في الرسائل العلمية بآلية منظمة". من جانبه أوضح عميد الدراسات العليا بالجامعة الدكتور أحمد بن يحيى آل فائع أن الخدمات الإلكترونية التي دشنها معالي المدير تهدف إلى تطوير الإرشاد العلمي والإشراف على الرسائل العلمية لطلاب وطالبات الماجستير والدكتوراه، وتحويل إجراءات الإرشاد والإشراف من بداية إسناد الإرشاد للأستاذ إلى ما بعد مناقشة الرسالة واعتمادها بصورتها النهائية ومنح الدرجة إلى إجراءات إلكترونية، مشيرًا إلى أن هذه الخطوة ستعزز مستوى تواصل الطالب مع مرشده ومشرفه العلمي، كما سيسهم ذلك في ضبط العمل في هذا المجال، إضافة إلى اختصار كثير من الوقت والجهد، والحد من التعاملات الورقية، بما يتوافق مع التطور التقني الذي تنتهجه جامعة الملك خالد، كما أشاد آل فائع بما تلقاه العمادة من اهتمام ومتابعة كبيرة من معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، ومن سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري، مؤكدًا أن الاهتمام والدعم الذي حظيت به العمادة مكّنها من التوسع في البرامج بالتنسيق مع الكليات بالإضافة إلى تنفيذ عدد من الإجراءات والأعمال التطويرية. ولفت وكيل العمادة للشؤون الفنية الدكتور أحمد بن محمد الغامدي إلى أن المنظومة الإلكترونية التي تم تدشينها تأتي استكمالا لعدد من الإجراءات الإلكترونية التي تم تدشينها سابقا وتتمثل في الاعتذار والتأجيل والانسحاب وعدد من الحركات الأكاديمية، مشيرًا إلى أن هذه المنظومة مرت بمراحل متعددة، وتم التنسيق مع الكليات فيها وتزويدها بأدلة تنفيذ العمليات الإلكترونية، مؤكدًا أن المنظومة الإلكترونية تنسجم مع اللائحة الموحدة للدراسات العليا في الجامعات وقواعدها التنفيذية بجامعة الملك خالد.
التعاون مع وكالة عمادة شؤون الطلاب لشؤون الطالبات قام نادي مرافئ بكلية العلوم والآداب بمحايل عسير ، بتفعيل: (اليوم العالمي لسرطان الثدي) اليوم 14_2 الثلاثاء في واحة البساتين مول ، وذلك بالشراكة المجتمعية مع قطاع محايل الصحي وذلك بحضور محافظ محايل ومدير القطاع الصحي بعسير ، واحتوت الفعالية على العديد من المشاركات المتميزة بين التوعوية والترفيهية ، وقد لاقت الفعالية استحسان الحضور. رائدة النشاط/د. جيهان السجيني رئيس النادي/ صالحة عسيري سبق| "نادي مرافئ" يشارك ببرامج توعوية في "اليوم العالمي لسرطان الثدي" https://sabq.org/SP9QZv
وفق تصنيف QS الجامعة ضمن أفضل 10% من الجامعات العربية المصدر:  جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي    أعلنت منظمة التصنيف العالمية  QS  حصول جـامعـة الملك خالد على المرتبة ٢٤  وذلك في التصـنيف الخاص بالجامعات العربية (Arab Region University Ranking) لعام ٢٠١٩م، وبذلك تكون الجامعة ضمن أفضل ١٠٪ من جامعات الدول العربية.  وأوضح وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور مرزن عوضة الشهراني أن التقدم الذي تحرزه الجامعة في مختلف التصنيفات وفي التصنيف الدولي "QS" الخاص بالجامعات العربية في نسخته الجديدة 2019، يؤكد تميز الجهود المبذولة من إدارة الجامعة ومنسوبيها مقدما شكره لمعالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي ولجميع منسوبي ومنسوبات الجامعة على جهودهم المتميزة في الارتقاء بالأداء الأكاديمي والإداري.  من جانبه أكد المشرف على وحدة التصنيفات الدولية في الجامعة الدكتور  سامي الشهري أهمية دخول الجامعة في مختلف التصنيفات الدولية؛ وذلك لتحسين الأداء بما يتلاءم مع رؤية الجامعة، والعمل على تحقيق التميز ، والمنافسة المستمرة على كافة الأصعدة الإقليمية والعالمية، مشيرًا إلى أن ذلك يعد مؤشرًا مهمًّا لقياس موقعها بين الجامعات الأخرى، وفق معايير  ومؤشرات محددة. يذكر أن منظمة QS تقوم بتقييم الجامعات الإقليمية في ضوء عدد من المعايير والمجالات المختلفة، والتي من أبرزها: السمعة الأكاديمية، والسمعة لدى جهات التوظيف، ونسبة أعضاء هيئة التدريس إلى الطلبة، والعلاقات الدولية، والبحث العلمي، وعدد الاستشهادات العلمية، ومدى التأثير على شبكة الإنترنت.
الوسوم :
وفق تصنيف QS الجامعة ضمن أفضل 10% من الجامعات العربية المصدر:  جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي    أعلنت منظمة التصنيف العالمية  QS  حصول جـامعـة الملك خالد على المرتبة ٢٤  وذلك في التصـنيف الخاص بالجامعات العربية (Arab Region University Ranking) لعام ٢٠١٩م، وبذلك تكون الجامعة ضمن أفضل ١٠٪ من جامعات الدول العربية.  وأوضح وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور مرزن عوضة الشهراني أن التقدم الذي تحرزه الجامعة في مختلف التصنيفات وفي التصنيف الدولي "QS" الخاص بالجامعات العربية في نسخته الجديدة 2019، يؤكد تميز الجهود المبذولة من إدارة الجامعة ومنسوبيها مقدما شكره لمعالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي ولجميع منسوبي ومنسوبات الجامعة على جهودهم المتميزة في الارتقاء بالأداء الأكاديمي والإداري.  من جانبه أكد المشرف على وحدة التصنيفات الدولية في الجامعة الدكتور  سامي الشهري أهمية دخول الجامعة في مختلف التصنيفات الدولية؛ وذلك لتحسين الأداء بما يتلاءم مع رؤية الجامعة، والعمل على تحقيق التميز ، والمنافسة المستمرة على كافة الأصعدة الإقليمية والعالمية، مشيرًا إلى أن ذلك يعد مؤشرًا مهمًّا لقياس موقعها بين الجامعات الأخرى، وفق معايير  ومؤشرات محددة. يذكر أن منظمة QS تقوم بتقييم الجامعات الإقليمية في ضوء عدد من المعايير والمجالات المختلفة، والتي من أبرزها: السمعة الأكاديمية، والسمعة لدى جهات التوظيف، ونسبة أعضاء هيئة التدريس إلى الطلبة، والعلاقات الدولية، والبحث العلمي، وعدد الاستشهادات العلمية، ومدى التأثير على شبكة الإنترنت.
بحضور أمير عسير توقيع اتفاقية تعاون بين الجامعة والهيئة العامة للأرصاد واعتماد الجامعة بيت خبرة المصدر:  جامعة الملك خالد – المركز الإعلامي   بحضور وتشريف صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير وقّع معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي مع معالي رئيس الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة الدكتور مصلح بن خليل الثقفي اتفاقية تعاون بين الجامعة والهيئة، كما قدمت الهيئة شهادة اعتماد لجامعة الملك خالد كبيت للخبرة في الدراسات البيئية. وبهذه المناسبة عبر معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي عن سعادته بتشريف صاحب السمو الملكي أمير المنطقة لتوقيع هذه الاتفاقية  بين الجامعة والهيئة والتي سوف يكون لها مردود إيجابي على دراسة القضايا البيئية والتنموية بمنطقة عسير.     كما عبر سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الأستاذ الدكتور سعد بن عبدالرحمن العمري عن شكره وتقديره لمعالي مدير الجامعة ولمعالي رئيس الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة على توقيع هذه الاتفاقية وكذلك اعتماد الهيئة لجامعة الملك خالد  كبيت خبرة في الدراسات البيئية، كما نوه سعادته بأن هذه الاتفاقية أتت كثمرة  لتميز الجامعة العلمي و البحثي؛ حيث حققت الجامعة وبدعم معالي مديرها مكانة علمية وبحثية رائدة محليا وعالميا واحتلت مراكز متقدمة منها تحقيقها المرتبة الرابعة محليا بين الجامعات السعودية وكذلك المرتبة ٤٤٨ بين الجامعات العالمية وفق التصنيف العلمي والبحثي لمؤسسة QS العالمية. حضر توقيع الاتفاقية وكيل إمارة منطقة عسير المهندس خالد بن عبدالله الربيعة .    
في إطار العمل على  تعزيز  التعاون بين جامعة الملك خالد و مدارس التعليم العام لإثراء ثقافة البحث العلمي  في محافظة محايل عسير فقد أسهمت وحدة البحث العلمي بكلية العلوم والآداب – شطر الطالبات بمحايل عسير بتقديم عدة دورات تدريبية في مجال البحث العلمي ،  استهدفت الدورات معلمات وطالبات التعليم العام بمراحله المختلفة   تم بتاريخ  8 / 1 / 1440 تقديم دورتين عن أخلاقيات البحث العلمي ، وقدمتها د. هاجر سليمان طه ، و كذلك عن مهارات الاتصال الفعّال عن طريق الإنترنت ، وقدمتها  أ. صباح صالح النتشة . واستمراراً لهذا التعاون فقد تم في تاريخ 29/ 1 / 1440 تقديم دورة عن أساسيات البحث العلمي وقدمتها د. سوزان إبراهيم حواس ودورة عن إعداد الملصق العلمي وقدمتها د. منى مصطفى عبد العزيز ، كما قدمت د. وفاء محمد حماسة دورتين تدريبيتين عن فنيات الإعداد الجيد للعرض التقديمي وأخرى عن تصميم الاستبانة الالكترونية  هذا وقد تم تقديم تلك الدورات في قاعة التدريب  بمكتب التدريب التربوي بالتنسيق مع مشرفة النشاط العلمي أ. أماني الفلقي ، وقد ضم الحضور عدداً من المعلمات وطالبات التعليم العام من قطاع محايل عسير  والقطاعات التابعة له  ومازال التعاون مستمراً مع مدارس التعليم العام في مجال البحث العلمي وتحكيم الأبحاث العلمية https://l.facebook.com/l.php?u=http%3A%2F%2Fwww.mhaedu.gov.sa%2Fportal%2Findex.php%2Fnews%2Fadministration%2Fitem%2F4876-2018-10-09-10-32-31&h=AT3D0o_PlDhw9nxbyJfNT3pD0grE_hiZ8sbwq-nnLpL1tO6LQto0e8OkJQ5E23z-i4y2fpc1YmfqDLJGlPy6nZWYwbXLXT5Rf-mQ1RZ4hER9JnG-XiQ