كلية العلوم والاداب بمحايل

اختتام أعمال ملتقى الجامعة العلمي السنوي الرابع بتهامة

المصدر جامعة الملك خالد - إدارة الإعلام والاتصال اختتمت كلية العلوم والآداب بمحايل عسير مؤخرًا، الملتقى العلمي السنوي الرابع بتهامة، والذي استمرت فعالياته لمدة يومين، وانطلق الأربعاء الماضي برعاية معالي رئيس جامعة الملك خالد الأستاذ الدكتور فالح بن رجاء الله السلمي، وأقيم عن بعد. وأوضح عميد الكلية رئيس الملتقى الدكتور إبراهيم آل قايد عسيري أن الملتقى اشتمل على محورين جاءا بعنوان "دور العلوم الإنسانية في الثراء المعرفي" و"الاتجاهات الحديثة في العلوم والتكنولوجيا"، وقُدمت في الملتقى 65 ورقةً علمية توزّعت على 11 جلسة علميةً، في مختلف التخصصات الإنسانية والعلمية، وشهدت الجلسات العلمية حضورًا كبيرًا من الباحثين والمهتمين الذين حضروا من داخل الجامعة وخارجها، ومن خارج المملكة، وقدم عددٌ كبير من الحضور مداخلات قيّمة، أَثْرت الأوراق العلمية، وعكستْ إيجابية التفاعل العلمي بين المشاركين والحضور. إلى ذلك وحول مخرجات الملتقى أوضح وكيل الكلية للشؤون التعليمية والأكاديمية والمنسق الإعلامي وعضو اللجنة الإشرافية على الملتقى الدكتور صالح السهيمي أن الملتقى أكد في ختامه أهمية العمل على دعمِ خطةِ الجامعةِ الاستراتيجيةِ 2025 في إخراجِ بحوثٍ نوعيةٍ تواكبُ متطلباتِ منطقةِ عسيرِ وتحققُ رؤيةِ المملكة 2030، كما اقترح تأسيس مركز علمي وسيط مهمتُهُ التنسيق بين ما يُنتجُ من بحوثٍ سنوية في الجامعة والجهات التي تخدمُها هذه البحوث سواء كانت مصانع أم جهات صحية أم زراعية أم غيرها؛ لإمكانية تحويل هذه البحوث من جانب مخبري منتج، إلى جانب تطبيقي في تلك الجهات، كما أكد الملتقى على عدد من المقترحات والتوصيات الأخرى. يذكر أن الملتقى حظي خلال دوراته الأربع باهتمام وإشادة في الأوساط الأكاديمية والمجتمعية.   https://www.kku.edu.sa/ar/node/100772
عربية